عازف العود نزار روحانا يعلن عن إصدار ألبومه الثاني فُرات يوم الجمعة ١٥ أبريل/نيسان ٢٠١٦

NR_Youtube2560x1440 copyعازف العود والملحن الفلسطيني نزار روحانا يعلن عن إصدار ألبومه الثاني «فُرات» في جميع أنحاء العالم يوم الجمعة ١٥ أبريل/نيسان ٢٠١٦. يرافق روحانا في أداء مقطوعات الألبوم كل من ماتياس تزانداي على الكونترا باص ووسيم حلّال على الإيقاع.

استمع إلى مقطوعة «جورجينا بياتي» هنا

مقطوعات الألبوم السبعة تشكل إمتداداً لرحلة روحانا في إستكشاف إمكانيات جديدة لآلة العود، ساجمةً اللهجة الشرقية الخالصة للآلة مع تعبيرات جديدة، من خلال  مؤلفات وتوزيع موسيقي مبتكر. يخلق ثلاثي روحانا بادائهم العالي نسيج صوتي معاصر وغير مألوف.

يُستهل الألبوم بمقطوعة «مدار حجاز» وفيها يخلق عود روحانا انطباع أشبه بالمدار، فيستكشف أركان وخبايا المقام بخفة وحماس، وبانسجام مع كونتراباص تزانداي ذو الطابع الجازي ومرافقة إيقاعات حلّال الزاهية.

يشهد هذا الألبوم تجربة إبداعية مختلفة تسعى الى تحقيق صفتي الدَفْق والإنسياب في الألحان، والمعبر عنها بصورة نهر الفُرات. وتَسْتَمِد المؤلفات الموسيقية عنوانيها من الحضارات والشعوب التي عاشت على ضفاف مجرى النهر، من مدينة الميادين السورية حتى أطلال الدالِية، بين صفصافِ ضفافه، وعَبرَ إيقاع الجورجينا المُحَبَّب في العِراق. يَسخّر روحانا تقنية تعارض النغمات او الكاونتربوينت كعنصر أساسي في التوزيع الموسيقي، لربما أكثر وضوحاً في مقطوعة «ميادين»، والتي يميزها حوار ديناميكي بين آلتي العود والكونتراباص.

NR_Youtube2560x1440 copy

جميع مقطوعات الألبوم هي من تأليف وتوزيع روحانا، باستثناء «سماعي مُحيّر» من تأليف جميل بيك الطنبوري. أشرف فنياً على الألبوم الموسيقي بشارة الخل، وتم تسجيله في آب ٢٠١٥ باستوديوهات «ميوزك يونيت» في باريس. تمت عمليتي التسجيل والميكساج على يد سيريل هاريسون، أاعد الماسترينغ هاريس نيومان في ستوديوهات «جري ماركت ماسترينغ».

سيصدر الألبوم عبر شركة الأسطوانات الهولندية «لوبلوب»، وسيتوفر على سي دي  وألبوم رقمي للإستماع و التحميل.

تم إنتاج هذا العمل بدعم من الصندوق العربي للثقافة والفنون (آفاق).

لمزيد من المعلومات رجاء الإتصال بسارة المنياوي – sarah@simsara.me

ملاحظات للمحررين

قائمة المقطوعات

١. مدارحجاز

٢. فُرات

٣. ميادين

٤. دالية

٥. سماعي مُحيّر

٦. صفصاف أبيض

٧. جورجينا بياتي

نزار روحانا – السيرة الذاتية

http://www.nizarrohana.com | twitter.com/nizarrohana | http://www.facebook.com/Nizar-Rohana

نزار روحانا هو عازف عود وملحن فلسطيني يقيم حالياً في هولندا، يتميز بأدائه البارع على آلة العود مع الحِفاظ على طابعها الشرقي وصهره بمؤلفات مبتكرة ومعاصرة.

ولد روحانا عام ١٩٧٥ في قرية عسفيا على جبل الكرمل قرب مدينة حيفا، وتجرع الموسيقى من والده الذي كان يعزف العود في المناسبات ووالدته التي كانت ترافقه على الإيقاع. بدأ تدريبه الموسيقي في سن مبكرة وتركز اهتمامه بالة العود منذ سن الثالثة عشر.

بعد دراسته المكثفة لعلم الموسيقى والعزف والتلحين، إنغمس روحانا في تطوير ألحان معاصرة  للعود، متؤثراً بممارسات باخ وموزارت وبيتهوفن وشوبان وبرامس مروراً بجميل بك الطنبوري، طاتيوس أفندي، محمد القصبجي، ومحمد عبد الوهاب.

اكتسب روحانا خبرة واسعة كعازف منفرد وضمن مجموعات ذو أنماط موسيقية مختلفة تشمل الموسيقى التقليدية، الموسيقى الحديثة والموسيقى التجريبية. خلال السنوات الخمسة عشرة الماضية قدّم روحانا عروضاً موسيقية في بلدان عدة مثل اليابان والمغرب ومصر وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا، وأصدر ألبومه الأول «سَرْد» في أيار ٢٠٠٨.

في عام ٢٠٠١ حصل روحانا على شهادة البكالوريوس في أداء العود وعلم الموسيقى من قسم الموسيقى العربية التابع لأكاديمية القدس للموسيقى والرقص، وقسم علم الموسيقى في الجامعة العبرية.  وفي عام ٢٠٠٦ أنهى رسالة الماجستير وموضوعها ألحان الموسيقار محمد القصبجي.

بين عامي ٢٠٠٠ و ٢٠٠٧ عمل روحانا كمدرس لآلة العود في معهد إدوارد سعيد الوطني فرع القدس، رام الله وبيت لحم. كما وشغل منصب نائب  المدير للشؤون الاكاديمية في المعهد ذاته عام ٢٠٠٧. في أيلول عام ٢٠١٣، إستقر روحانا في هولندا لمتابعة دراسته لشهادة الدكتوراة ضمن برنامج «دوكارتس» المصمم خصيصا للموسيقيين الباحثين، والتابع لأكاديمية جامعة لايدن للفنون الإبداعية والأدائية.